29‏/5‏/2012

بأمر من بشار الأسد اغتصاب نساء المعارضة داخل السجون السورية - فيديو












نقلت صحيفة الديلى تليجراف عن ضحايا وجماعات حقوقية، أن قوات الأمن السورية تستخدم الاغتصاب ضد كل من الرجال والنساء كأداة لنشر الخوف فى صفوف المعارضة المناهضة لحكم الرئيس بشار الأسد.
وأشارت الصحيفة إلى أنه داخل السجون ومراكز التحقيق لدى الشرطة السرية، يتعرض السجناء لوحشية على يد الضباط وفى كثير من الأحيان يتم التحرش بهم بأداة.
وقال نديم خورى، نائب مدير شئون الشرق الأوسط بهيومن رايتس ووتش، إنه داخل مراكز الاعتقال يتم استخدام الاغتصاب باعتباره أحد أنواع التعذيب لإهانة المعتقلين والحط منهم، وسيادة جدار من الخوف.
ويأتى هذا فى الوقت الذى تستعد فيه بريطانيا لإطلاق حملة ضد الاغتصاب كسلاح حرب والتى ستكون محور رئاستها بدول الثمانى العام المقبل. وسيستعين وزير الخارجية البريطانى ويليام هيج بنجمة هوليوود أنجيلينا جولى لتسليط الضوء على هذه القضية فى اجتماع يعقد بوزارة الخارجية.
وقد أمر هيج بتأسيس فريق دبلوماسى مختص بتوثيق الحالات والمساعدة فى ضمان محاكمة مرتكبى جرائم الحرب الجنسية بمناطق النزاع لدعم المبادرة




3 التعليقات:

رجال العالم صارو نسوان تفوووووووووووو

حسبى الله ونمه الوكل

الله لا يوفقك يابشار , الله يجعلك ماتنطر رمضان انت وكل ظالم معك

إرسال تعليق

التعليقات التي تحتوي على الفاظ جارحة او تشهير باشخاص لن يتم نشرها

 
Related Posts with Thumbnails